"لجنة دعم الصحفيين" تستنكر الضغوط الصهيونية على "فيسبوك"

  • تقارير
  • 0 تعليق
  • الأحد, 11 مارس, 2018, 07:29

قــاوم_قسم المتابعة/عبرت لجنة دعم الصحفيين عن استنكارها الشديد للضغوط الاحتلال التي تمارسها أوساط صهيونية مسؤولة على إدارة الفيسبوك لحذف المحتوى الفلسطيني.

وأكدت اللجنة في بيان لها، أن المنظومة الأمنية الصهيونية مارست ضغوط على إدارة الفيسبوك تم بموجبها حذف نحو 85% من المحتوى الفلسطيني بعد عملية لجيش الاحتلال في مدينة جنين بتاريخ ٢-٦-٢٠١٨م  بتم بموجبها استشهاد الفلسطيني أحمد جرار .

وأكدت اللجنة، أن جهات أمنية صهيونية توجهت لشبكة الفيسبوك  لإزالة مواد  نشرت على الشبكة تتضمن 12000 حالة وقامت إدارة فيسبوك بإزالة 85% من تلك المواد.

وقال رئيس لجنة العلوم والتكنولوجيا عضو الكنيست اوري مكلف  خلال جلسة خاصة للكنيست ناقشت المحتوى الفلسطيني الأسبوع الماضي: "سنواصل  مطالبة إدارة فيسبوك للاستجابة لمطالبنا لإزالة  المواد التحريضية". حسب زعمه.

وبينت لجنة دعم الصحفيين أن عضو الكنيست اوري مكلف طالب  شبكة الفيسبوك  فعل كل شيء لمنع نشر صور الشاب الفلسطيني الذي قتله جنود الاحتلال الشهيد أحمد جرار إلى جانب البروفايل الشخصي لبعض من مستخدمي الفيسبوك.

وطالبت من إدارة الفيسبوك عدم الخضوع للضغوط الصهيونية التي يمارسها بعض الوزراء وأعضاء الكنيست على الشبكة من أجل محاربة المحتوى الفلسطيني .

وأكدت وجود تحريض يومي من قبل شخصيات صهيونية وبعض الوزراء على صفحاتهم على الفيسبوك تصل إلى حد الأمر بقتل الفلسطينيين علاوة على تهديدات عنصرية ولا تقوم إدارة الفيسبوك تجاههم بأي إجراء.

وطالبت اللجنة من الحكومة الفلسطينية والمؤسسة الرسمية الفلسطينية بأن تولي أهمية كبيرة لهذا الموضوع الخطير لاسيما أن هناك سياسة واضحة من قبل الفيسبوك وخضوعه للابتزاز والضغوط الصهيونية لمحاربة المحتوى الفلسطيني 

تم ارسال التعليق