استشهاد لاجئ فلسطيني تعذيبًا بالسجون السورية

قــاوم_قسم المتابعة/قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، إن اللاجئ الفلسطيني مروان اللبابيدي من أبناء مخيم العائدين في حمص، استشهد أثناء اعتقاله في سجون سوريا.

وأفادت المجموعة على صفحتها عبر "فيسبوك"، أن اللبابيدي اعتقل من قبل الأمن السوي يوم 4/4/2015، وهو في العقد الثالث من العمر، من أهالي مدينة عكا في فلسطين، مما يرفع عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين استشهدوا تحت التعذيب في سجون النظام السوري إلى (469).

وفي سياق ليس ببعيد، أكد عدد من الناشطين تمكنوا من دخول مخيم السبينة بريف دمشق، في وقت سابق، على أن أكثر من 80% من حارات وبيوت مخيم السبينة مدمرة تدميراً شبه كامل وتحديداً المنطقة الممتدة من جامع معاذ بن جبل وحتى فرن المخيم المعروف بفرن الأكراد، وهو ما يشكل المدخل الغربي للمخيم، مشيرين إلى أن بقية المنطقة حتى مدارس الأونروا آخر حدود المخيم من جهة الشرق تحتاج ترميم إلا أن وضعها أفضل نوعاً ما.

إلى ذلك، يستمر الجيش النظامي وبعض المجموعات الفلسطينية الموالية له بمنع أهالي مخيم السبينة من العودة إلى منازلهم منذ يوم 7\11\2013، وذلك بعد أن أجبروا على تركها بسبب الاشتباكات العنيفة التي اندلعت بين الجيش النظامي ومجموعات من المعارضة المسلحة والتي انتهت بسيطرة الجيش النظامي على المخيم بشكل كامل.

تم ارسال التعليق