مسيرة لجماعات صهيونية قبالة أبواب الأقصى مساء اليوم

مسيرة لجماعات صهيونية قبالة أبواب الأقصى مساء اليوم

قــــاوم – القدس المحتلة: حذرت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث من إعلان جماعات صهيونية متطرفة نيتها تنظيم مسيرة قبالة أبواب المسجد الأقصى مساء اليوم الإثنين تنطلق من ساحة البراق وتتجه قبالة أبواب المسجد الأقصى من الجهة الغربية والشمالية، وتنتهي باعتصام قبالة باب الرحمة، يتخلله الإعلان عن وثيقة لهذه الجماعات تدعو إلى اقتحام يومي للمسجد الأقصى، في ساعات النهار والليل وعلى مدار أيام الأسبوع السبعة. وأشارت مؤسسة الأقصى، في بيان لها ، إلى أن هذه الجماعات دعت إلى هذه المسيرة والاعتصام عبر مواقعها الإلكترونية، وعممت إعلانات ملونة في هذه الصدد، قائلة: "إن المسجد الأقصى المبارك حق خالص للمسلمين، ولا حق لغير المسلمين ولو في ذرة تراب واحدة فيه، وإن هذا الجنون الذي تمارسه هذه الجماعات اليهودية مدعومة من أذرع المؤسسة الصهيونية ما هو إلا حلقة من حلقات اعتداءاتها على المسجد الأقصى المبارك، أما نحن المسلمين فسنظل دائمًا مع عهد التواصل والرباط وديمومة شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك". وقالت مؤسسة الأقصى إنه حسب الإعلانات والأخبار التي عممتها الجماعات الصهيونية في مواقعها، فإنها دعت إلى التجمع في تمام الساعة السابعة مساء في ساحة البراق؛ حيث ستنطلق مباشرة في مسيرتها إلى البلدة القديمة بالقدس باتجاه قبالة أبواب المسجد الأقصى من الجهة الغربية والشمالية، وهي المسيرة الشهرية التي يطلقون عليها "مسيرة الأبواب"، والتي عادة يطلقون فيها شعارات عدائية للعرب والمسلمين، ويدعون فيها إلى بناء الهيكل المزعوم.