الاحتلال الصهيوني يمدد منع الشيخ صلاح من دخول القدس

الاحتلال الصهيوني يمدد منع الشيخ صلاح من دخول القدس

قــاوم- قسم المتابعة: مدد ما يسمى بـ" قائد الجبهة الداخلية" في جيش الاحتلال الصهيوني اليوم الخميس (8-7) الأمر العسكري القاضي بمنع دخول الشيخ رائد صلاح مدينة القدس المحتلة، وذلك بموجب قانون الطوارئ الانتدابي، الذي كان قد أصدر بموجبه قراراً عسكرياً الشيخ من دخول مدينة القدس لمدة ستة أشهر .   وجاء قرار تمديد رئيس الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48 قبل إنتهاء مدة المنع السابقة بيومين، حيث أرفق الأمر العكسري بخارطة ملونة تبين حدود المنطقة التي يمنع الشيخ صلاح من دخولها حتى تاريخ 29/7/2010م قابلة للتمديد لمدة ثلاثة أشهر أخرى .  وتعقيباً على القرار الصهيوني أصدرت الحركة الإسلامية في الداخل بياناً أكدت فيه على بطلان هذه الأوامر الاحتلالية، وأن الشيخ صلاح يحتفظ لنفسه حق دخول القدس والمسجد الأقصى في الوقت الذي يراه مناسباً ومتى دعت الضرورة لذلك . كما شدد زاهي نجيدات، المتحدث باسم الحركة الإسلامية في فلسطين المحتلة عام 48 على متانة العلاقة الروحية والعقائدية التي تربط الشيخ والمسلمين كافة بالقدس والأقصى الشريف، حيث أن الصهاينة لا يملكون أدنى المقومات لافشال وتعطيل هذه العلاقة المقدسة .