مقدسي يهدم منزله بيديه خشية دفع غرامة 10 آلاف دولار

قــاوم- القدس المحتلة: شرع مواطن مقدسي بهدم جزء من منزله الذي شيده قبل عدة سنوات، حيث اضطر لتنفيذ قرار بلدية الاحتلال الصادر في شهر نيسان (إبريل) من العام الجاري لعدم مقدرته على تحمل رسوم عملية الهدم فيما لو نفذتها عبر طواقمها، علما أن البلدية كانت فرضت غرامة مالية عليه. وقال بيان لوحدة البحث والتوثيق في مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية أن المواطن نايف كستيرو من سكان عقبة السرايا في البلدة القديمة بالقدس، شرع بعد ظهر اليوم، بهدم جزء من منزله الذي شيده قبل عدة سنوات بسبب الضائقة السكنية التي تعاني منها عائلته. ونقل عن المواطن كستيرو، وهو أب لثلاثة أطفال، قوله إنه اضطر لتنفيذ قرار بلدية الاحتلال الصادر في شهر نيسان من العام الجاري لعدم مقدرته على تحمل رسوم عملية الهدم فيما لو نفذتها عبر طواقمها، علما أن البلدية كانت فرضت غرامة مالية عليه بقيمة 40 ألف شيقل. وقال كستيرو لباحثي المركز أن الجزء الذي هدمه اليوم عبارة عن غرفة تبلغ مساحتها 49 مترا مربعا، أضيفت إلى غرفة وحمام كانت تقيم فيها عائلته قبل أن يقرر حل ضائقته السكنية بإضافة تلك الغرفة.