مهاجمة نقطة عسكرية صهيونية في بلدة قباطية جنوب جنين والاشتباك مع جنودها بشكل مباشر

 {فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى } ألوية الناصر صلاح الدين تهاجم نقطة عسكرية صهيونية في بلدة قباطية جنوب جنين وتشتبك مع جنودها بشكل مباشر وتؤكد وقوع إصابات يا جماهير شعبنا الفلسطيني المجاهد .. ويستمر مجاهدونا الأبطال في جهادهم ضد العدو غير آبهين بتهديداته التي لن تضعف عزيمة المؤمنين الموحدين بربهم في شهر النصر والتمكين في شهر نزل فيه القرآن الكريم , ليثبتوا أمام الغطرسة الصهيونية ويهاجموا العدو في عقر داره رغم تحصيناته الهشة التي لن تقف عائقاً أمام الأيادي المتوضئة المؤمنة بالله . ­ فبفضل ومنة من الله تعالى على عباده المجاهدين الموحدين الواثقين بنصر الله تعالى تمكن لواء الشهيد جمال أبو سمهدانة أحد ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية في فلسطين من مهاجمة نقطة عسكرية صهيونية بالقرب من مصنع أبو جرج ببلدة قباطية جنوب جنين واستطاعوا أن يشتبكوا مع الجنود الصهاينة بشكل مباشر مما أوقع إصابات مؤكدة في صفوف العدو وذلك في تمام الساعة (5:10) من مساء اليوم الثلاثاء الرابع من رمضان لعام 1427هـ الموافق 26-9-2006م .   وهرع عدد كبير من سيارات الإسعاف إلى المنطقة المستهدفة وأتبعها تعزيزات لم يسبق لها مثيل في المنطقة المذكورة مما يدلل وجود إصابات حتمية في صفوف العدو .   وقد تمكن مجاهدونا الأبطال بفضل الله العودة إلى قواعدهم بسلام تحرسهم عين الرحمن .  وإننا في ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد أن هذه العملية   الجهادية  المباركة تأتي في إطار الرد على الاعتداءات التي يقترفها العدو بحق أبناء شعبنا الفلسطيني المجاهد وتأكيداً على تمسكنا بحقنا في الجهاد والمقاومة حتى تحرير كامل أرضنا الفلسطينية المغتصبة من دنس الاحتلال . والله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ... الخزي والعار لمن استمرأ الذل والهزيمة ...                                                                                                         ألوية الناصر صلاح الدين                                      الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية                              الثلاثاء 4 رمضان  1427هـ، الموافق26/9/2006