Menu

لجان المقاومة في محافظة رفح تنظم أمسية بعنوان " المؤسس جمال أبوسمهدانة ( أبو عطايا ) "

قاوم - خاص / نظمت لجان المقاومة في محافظة رفح أمسية بعنوان " المؤسس جمال أبوسمهدانة ( أبو عطايا ) " من ضمن فعاليات المحافظة في ذكرى الأمين الـ 14.
وإستقبلت قيادة اللجان في رفح وفد كبير  من القوى الوطنية والإسلامية , حيث كان يوجد حضوراً مميزاً من أغلب الفصائل الفلسطينية وقوى المقاومة والوجهاء والمخاتير وقد شهدت هذه الأمسية حضورا لافتا للعشرات من أبناء لجان المقاومة في المحافظة.
وفي كلمة عن قيادة لجان المقاومة تحدث عضو القيادة المركزية للجان المقاومة في فلسطين الأستاذ حيدر الحوت " أبو محمد " ، نلتقي اليوم تجديدا للعهد ووفاءا للمؤسس والأمين العام للجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين الشيخ /جمال أبو سمهدانة " أبو عطايا " , أبو عطايا  كان من  الرجال الذين امتلكوا القدرة على صناعة التاريخ, وأي تاريخ, تاريخ يكتب بالدماء والصدق والمنهج الواضح  والعقيدة الراسخة التي لا تلين ولا تنحني.
واوضح عضو القيادة المركزية للجان المقاومة ومع انتفاضة الأقصى المباركة في العام 2000 كانت اللحظة الفارقة لتأسيس لجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين  للتقدم لأخذ مكانها في صناعة التاريخ المقاوم، فالظروف أصبحت مهيأة، فهناك حالة من المقاومة الشاملة، وهناك حالة رفض شعبي للممارسات والجرائم الصهيونية، تولد عن هذه الحالة تغير في الوعي العام لدي معظم الشعب الفلسطيني بأن نهج المقاومة هو السبيل لانتزاع الحقوق، فكانت الفرصة مهيأة لرجل كأبي عطايا وأشقاءه كأمثال أبو عوض وأبو إبراهيم لتأسيس حالة تجسد الفكر المقاوم بتكريس حالة اشتباك مستمرة مع العدو الصهيوني حالة تقول للعالم أن الشعب الفلسطيني رقم ضخم في المعادلة لا يمكن تجاهله.
وكشف عضو القيادة المركزية للجان المقاومة أن تأسيس لجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين, لتحمل فكرا مقاوما خالصا مستندا على عقيدة إسلاميا وفعلا مقاوما لا يخضع لحسابات ذوي السياسية والمصالح، ومتخذة من جغرافية فلسطين مساحة واسعة لمقاومتها، لتسطر لجان المقاومة بدماء قادتها وأبناءها الملحمة تلو الأخرى في الصراع مع العدو الاسرائيلي وتحجز لنفسها في التاريخ المقاوم الفلسطيني
صفحات ناصعة البياض، لا يمكن تجاهلها أو تجاوزها.

واكد أبو محمد الحوت أن  لجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين نستذكر  شهداءنا ونعاهدهم بالدم بأن نواصل المسيرة ونحافظ على حالة الاشتباك المستمرة في جغرافية فلسطين وبأن تكون البندقية هي الطريق والشعار لمرحلة تحرير كامل التراب الفلسطيني من دنس بن صهيون سلام لأرواحكم أيها الشهداء الأبطال وأنتم ترتفعون وتعلون فكرا ونهجا وممارسة وفعلا مقاوما سلام لأرواحكم  وأنتم الشاهد والمؤسس لملحمة رائعة تجسدت في لجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين.
وعن كلمة للمهندس عيسى النشار " أبو على " إحدى مؤسسين حركة المقاومة الإسلامية حماس أردف قائلا " لقد أسس أبو عطايا وأخوته من القادة الشهداء منهم والأحياء حالة مقاومة تحمل فكرا وفعلا متجانسا، حالة لا تهدف إلا إلى الحفاظ على حالة الاشتباك المستمرة،حالة قدمت عمليات نوعية تركت أثرها البارز في التاريخ الفلسطيني، وأوجعت العدو الصهيوني وأثارت جنونه، لقد ارتقى الشهداء تاركين حلمهم راسخا في صدور أشقائهم بالحفاظ على حالة الاشتباك الوحيدة والمستمرة مع العدو الصهيوني وأن يكون نهج المقاومة المنطلق من الجذور الإسلامية هو السبيل الوحيد لتحرير كامل التراب الفلسطيني, وبأن الفعل المقاوم على امتداد خارطة فلسطين كأولوية وحيدة، ارتقى الشهداء تاركين إرثا كبيرا من الفكر والفعل المقاوم والعلامات البارزة في التاريخ المقاوم الفلسطيني، وحالة قوية متفردة بتميزها وعطاءها وشهداءها ونهجها الذي لا يلين أو ينكص على أعقابه".
وأكد الرفيق محمد مكاوي " أبو حسن " عضو اللجنة المركزية العامة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن المقاومة الباسلة التي خرجت الشهداء الأبطال هي قادرة وبفضل الله عز وجل أن تحرر الأرض وتعيد المقدسات.
وأوضح مكاوي إن أبو عطايا كان داعياً للتوحد على قاعدة المقاومة كأساس شرعي للوجود الفلسطيني فأي شرعية تكتسب فقط من خلال فوهة البندقية الموجهة نحو صدور بني صهيوني الغاصبين .
وفي كلمة للشيخ الفاضل حسين أبو عيادة، استذكر العديد من العمليات البطولية التي نفذتها لجان المقاومة بإشراف مباشر من القائد (أبو عطايا) التي آلمت العدو الصهيوني وأصابته في المقتل مما أدى به إلى الانسحاب مدحوراً مذلولاً من قطاع غزة بأيدي المجاهدين المخلصين من كافة فصائل المقاومة.
وفي ختام حديثه أكد أن فصائل المقاومة ستبقى على العهد ماضية حتى تحرير الأرض والمقدسات، وأن سلاح المقاومة سيبقى الحل الشرعي لدحر هذا العدو الصهيوني الغاصب.
وتخللت الأمسية فقرة أناشيد للمنشد يوسف عوض الله وفقرة القاء شعر للشاعر عمر فسيفس. 
واختتمت الامسية بعرض مرئي لأبرز  العمليات التى اشرف عليها القائد المؤسس للجان المقاومة جمال أبوسمهدانة " أبو عطايا " . 

IMG-20200607-WA0071
IMG-20200607-WA0093
IMG-20200607-WA0072
IMG-20200607-WA0094
IMG-20200607-WA0116
IMG-20200607-WA0095
IMG-20200607-WA0073
IMG-20200607-WA0074
IMG-20200607-WA0089
IMG-20200607-WA0111
IMG-20200607-WA0112
IMG-20200607-WA0090
IMG-20200607-WA0069
IMG-20200607-WA0091
IMG-20200607-WA0113
IMG-20200607-WA0070
IMG-20200607-WA0092
IMG-20200607-WA0114
IMG-20200607-WA0110
IMG-20200607-WA0109
IMG-20200607-WA0086
IMG-20200607-WA0082
IMG-20200607-WA0093
IMG-20200607-WA0101
IMG-20200607-WA0104
 

لمشاهدة باقي الصور انقر هنا