لجان المقاومة 1

بالصور : لجان المقاومة في المحافظة الوسطى تنظم وقفة جماهيرية بمناسبة ذكرى النكبة ال72" .

قــاوم / نظمت "لجان المقاومة" في "المحافظة الوسطى" وقفة جماهيرية حاشدة احياء "الذكرى النكبة "ال72" "وذلك عصر اليوم الجمعة امام مدخل البريج النصيرات على شارع صلاح الدين 
وقد شارك في هذه الوقفة العشرات من ابناء لجان المقاومة في المحافظة الوسطى وعدد من كوادر وقيادات الفصائل الوطنية والاسلامية بالاضافة الى عشرات الاطفال والاشبال والزهرات 
ورفع المشاركون الشعارات التي تؤكد على حقنا في ارض فلسطين هذا الحق الذي لن تغيره او تشطبه اي قوة مهما كانت على وجه هذه الارض والمنددة بمجازر ومذابح العدو الصهيوني وسرقته ارضنا المباركة.

وفي كلمة "لجان المقاومة" اكد القيادي علي الششنية"ابوالحسن"ان "ذكرى النكبة" هي ذكرى اليمة وصعبة على شعبنا ولكننا نقوم باحياء هذا اليوم لنؤكد للقاصي والداني اننا ما زلنا على عهد المقاومة والمواجهة والتحرير وان شعبنا ما زال متمسك بارضه ووطنه ولن يفرط او يتنازل عن شبر واحد من ارضه .

وشدد ابوالحسن الششنية ان شعبنا قد اختار طريق المقاومة نهج الاحرار لا نهج المفاوضات العبثية التي لا تسمن ولا تغني من جوع 

وطالب ابوالحسن شعبنا في الضفة واراضي "ال 48"الى تصعيد المقاومة والانتفاضة في وجه المحتل الغاصب لارضنا وعم الالتفات الى اصوات النشاز ووهم وسراب المفاوضات والتي على مدار ال"26" عاما الماضية لم تجلب لنا سوى الكوارث والمصائب والانقسام وتراجع الاهتمام بقضيتنا العادلة 

وتوجه ابوالحسن بالتحية الى الاجنحة العسكرية في غزة التي تواصل الاعداد والتجهيز لمعركة التحرير 

كما قدم تحية اجلال واكبار الى اهلنا في الضفة وخصوصا يعبد الثوار وجنين القسام ونابلس جبل النار وكوبر الانتقام والاصرار على تصديهم اليومي للعدو الصهيوني 

وفي ختام كلمته عاهد الاخ ابوالحسن ابناء شعبنا بان تبقى لجان المقاومة وفية لعذابات والام وجراح ابناء شعبنا حتى انجاز التحرير وتطهير المقدسات وعودة اللاجئين الى ديارهم التي شردوا وهجروا منها

وفي كلمة للرفيق "فريد ابوزبيدة" عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اكد ان العودة باتت قريبة جدا مدام هناك مقاومة مصرة على قتال العدو ومتمسكة بحق العودة

 وطالب ابو زبيدة بانهاء الانقسام وتجسيد الوحدة الوطنية لان الوحدة هي صمام الامان لشعبنا ومقاومته الباسلة