ا. حيدر الحوت || ذكرى استشهاد "القائدين خليل الوزير وعبد العزيز الرنتيسي" تؤكد علي وحدة الدم والمصير وان لا عدو لشعبنا الا العدو الصهيوني

تصريح صحفي صادر عن المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطين

ا. حيدر الحوت || ذكرى استشهاد "القائدين خليل الوزير وعبد العزيز الرنتيسي" تؤكد علي وحدة الدم والمصير وان لا عدو لشعبنا الا العدو الصهيوني

قــاوم / أشاد "أ. حيدر الحوت " عضو القيادة المركزية للجان المقاومة في فلسطين ومدير المكتب الاعلامي للجان المقاومة في الذكرى ( الـ "32" لجريمة اغتيال القائد الشهيد " خليل الوزير والـ "16" لاغتيال القائد الشهيد عبد العزيز الرنتيسي ) علي أن العدو الصهيوني لا يفرق بين فلسطيني وأخر .

وأضاف "أ. حيدر الحوت " علي أن اغتيال الشهيدين الوزير والرنتيسي تؤكد علي وحدة الدم والمصير وأن لا عدو لشعبنا الا العدو الصهيوني المجرم الذي يستهدف شعبنا بكل مكوناته .

وأشار . حيدر الحوت" الي دماء الشهيدين الطاهرة تدعونا الى التكاثف والتعاضد والوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام والتمسك بالثوابت الوطنية لقضيتنا وشعبنا.

وأكد . حيدر الحوت " علي أن جرائم العدو الصهيوني المستمرة ضد شعبنا وفي مقدمتها عمليات الاغتيال لقادتنا لن تستطيع إخماد جذوة الثورة والانتفاضة وكفاحنا سيتواصل حتى كنس هذا العدو عن أرضنا المباركة .

وأضاف . حيدر الحوت " أن شعبنا بصموده وقوة إرادته وعزيمته وفي المقدمة منه مقاومتنا الباسلة تأكد دوماً على فشل سياسة الاغتيال وعلى فشل المنظومة الأمنية الصهيونية في مواجهة شعبنا ويؤكد دوما على مواصلة مسيرة الجهاد والمقاومة حتى تحرير الأرض والمقدسات.

المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين .

17 أبريل 2020 / 24 شعبان 1441