القائدان ثابت مرداوي وعلي الصفوري

القائدان ثابت مرداوي وعلي الصفوري يدخلان عامهم الـ (19) في الأسر

قـــاوم  _قسم المتابعة / أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى؛ أن الأسيران ثابت عزمي سليمان مرداوي (43 عاماً)، وعلي سليمان سعيد السعدي "الصفوري" (57 عاماً) من محافظة جنين شمال الضفة المحتلة أنهيا ثمانية عشر عاماً في الأسر ويدخلان اليوم عامهم التاسع عشر على التوالي في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأوضحت مهجة القدس أن العدو الصهيوني اعتقل الأسيرين المجاهدين مرداوي والصفوري بتاريخ 11/04/2002م، أثناء مشاركتهم في معركة الدفاع البطولية عن مخيم جنين خلال اجتياح العدو الصهيوني لمدن الضفة المحتلة. 

ووجه لهما العدو الصهيوني تهمة الانتماء والعضوية في المقاومة بمحافظة جنين والمشاركة في عدة بطولات ضد العدو الصهيوني أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات في صفوفها.

وأصدرت المحاكم الصهيونية بحقهما أحكاماً جائرة حيث صدر بحق الأسير القائد ثابت مرداوي السجن (21) مؤبداً بالإضافة إلى (40) عاماً؛ ويقبع الأسير حالياً في سجن هداريم الصهيوني، وبحق الأسير القائد علي الصفوري السجن (5) مؤبدات بالإضافة إلى (50) عاماً؛ ويقبع الأسير حالياً في سجن رامون الصحراوي .