لجان المقاومة | جريمة إعدام الشاب سفيان الخواجا غرب رام الله إستمرار لإجرام العدو بحق شعبنا واستغلاله لانشغال العالم بوباء كورنا ليواصل إجرامه وتغوله بحق شعبنا تستدعي تصعيد المقاومة في الضفة على كافة محاور الإشتباك .

تصريح صحفي صادر عن المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين .

لجان المقاومة | جريمة إعدام الشاب سفيان الخواجا غرب رام الله إستمرار لإجرام العدو بحق شعبنا واستغلاله لانشغال العالم بوباء كورنا ليواصل إجرامه وتغوله بحق شعبنا تستدعي تصعيد المقاومة في الضفة على كافة محاور الإشتباك .

نعت "لجان المقاومة في فلسطين" الشهيد سفيان الخواجا" الذي استشهد برصاص صهيوني غادر في بلدة نعلين غرب رام مؤكدة أن دماء الشهيد وكل شهداء شعبنا يتبقى نبراساً لنا ولكل الأجيال القادمة تنير لنا الطريق نحو القدس وفلسطين من البحر للنهر .

وأكدت "لجان المقاومة" أن جريمة إعدام الشهيد "سفيان الخواجا "هي استمرار للجرائم التي يرتكبها يومياً هذا العدو المجرم بحق كل مكونات الشعب الفلسطيني مستغلا إنشغال العالم بوباء كورونا محذرة انها لن تسمح للعدو بالاستفراد بشعبنا في هذه الظروف العصيبة .

ودعت "لجان المقاومة" الى تصعيد المقاومة والانتفاضة على كل شبر من أرض فلسطين المباركة وضرب العدو ومستوطنيه المجرمين في كافة محاور الاشتباك التي تصلها ايدي شبابنا الثائر ومقاومينا الأبطال .

المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين .

الإثنين 23 مارس 2020 / 28 رجب 1441هـ