هدم منزل

ندعو لتوسيع المواجهة ضد العدو ومستوطنيه

لجان المقاومة | سياسة هدم بيوت المقاومين  تعبير عن نهج الإرهاب للعصابات الصهيونية  

قـــاوم / اعتبرت " لجان المقاومة في فلسطين " قيام العدو الصهيوني بهدم منزلي المقاومين الأسيرين المجاهدين وليد حناتشة ويزن مغامسي ما هو إلا إفلاس وعجز صهيوني في مواجهة المقاومة والإنتفاضة في الضفة المحتلة رغم كل سياسات التطويع والملاحقة اليومية .

وأكدت " لجان المقاومة " أن سياسة هدم منازل المقاومين تعبير واضح وجلي على نهج الإرهاب والإجرام لعصابات العدو الصهيوني الذي لا يجيد سوى عمليات القتل والتشريد والإقتلاع .

وشددت " لجان المقاومة " على أن سياسة هدم المنازل وتشريد أصحابها لن تكسر إرادة شعبنا ومقاومته ولن تثنينا عن مواصلة المقاومة والجهاد والقتال حتى تحرير الأرض والمقدسات واجتثاث السرطان الصهيوني من أرضنا المغتصبة .

وحييت " لجان المقاومة " جماهير شعبنا في رام الله التي خرجت للتصدي للجرافات وألة الهدم الصهيونية ودعت الى تصعيد وتوسيع المواجهة ضد جنود العدو ومسنوطنيه .

واحتتمت " لجان المقاومة " بدعوة جماهيرنا وأبناء شعبنا في الضفة الثائرة بالتكاثف والتعاضد وإطلاق أوسع حملة لإعادة إعمار البيوت المهدمة وإحتضان عائلات الأسرى الأبطال .