اقتحام القدس

دعوات يهودية لاقتحام مكثف للأقصى تزامنًا مع انتخابات الكنيست الصهيوني

قـــاوم _ قسم المتابعة / كثّفت ما تسمي بجماعات الهيكل المزعوم من دعواتها لمناصريها من المستوطنين إلى اقتحام المسجد الأقصى المبارك يوم غد الاثنين، بالتزامن مع انتخابات برلمان الاحتلال الكنيست.

وعبر صفحاتها ومواقعها الإلكترونية، دعت جماعة "طلاب لأجل الهيكل" و"اتحاد منظمات الهيكل"، المستوطنين والطلاب، إلى اقتحام المسجد الأقصى يوم غد بشكل مكثّف وجماعي، بالتزامن مع الانتخابات، وبمشاركة أعداد كبيرة من "حاخامات منظمات الهيكل".
 
ويسمح الاحتلال للمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى يوميًّا باستثناء يومي الجمعة والسبت، وخلال فترتين صباحية ومسائية لعدّة ساعات.

وفي المناسبات والأعياد العبرية، تكثّف جماعات "الهيكل" المزعوم من دعواتها لاقتحام المسجد الأقصى بأعداد كبيرة، حيث يُقيمون صلواتهم وطقوسهم في المنطقة الشرقية - قرب باب الرحمة- بشكل استفزازي للمصلين وحرّاس المسجد الأقصى، ويتم ذلك بحماية عناصر من الاحتلال. 

ومن المقرر أن تنطلق الانتخابات في الكيان الصهيوني يوم غد وهي الثالثة خلال أقل من عام، بعدما لم تتمكن الأحزاب الفائزة في انتخابات نيسان وأيلول 2019، من الحصول على أغلبية 61 مقعدًا (من أصل 120) لتشكيل حكومة، ما أدخل الكيان الصهيوني في أزمة سياسية.