المتطرف غليك

المتطرف غليك وعشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

قــــاوم _ قسم المتابعة / اقتحم المتطرف يهودا غليك برفقة عشرات المستوطنين صباح الثلاثاء المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من القوات الخاصة، وبالرغم من إبعاده عن المسجد لمدة ستة شهور.

وأغلق العدو الصهيوني الساعة العاشرة والنصف صباحًا باب المغاربة عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية وتأمين اقتحامات المستوطنين وجولاتهم بالأقصى.

وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة أن المتطرف "غليك" و50 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته.

وفي السياق، اعتقل العدو صباح اليوم الشابين خالد شريف وعبادة نجيب من المسجد الأقصى، فيما اقتحمت منزل عائلة أبو ناب في حي باب حطة بالقدس القديمة، وسلمتها استدعاء للفتاة آية أبو ناب للتحقيق معها.

ويواصل العدو الصهيوني فرض قيوده على دخول المصلين الفلسطينيين للمسجد، وتدقق في هوياتهم، وحتجز بعضها عند بواباته الخارجية.

ويشهد المسجد الأقصى يوميًا (عدا يومي الجمعة والسبت) اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة، فيما تزداد وتيرتها خلال فترة الأعياد اليهودية.