العدو ينكل بشهيد

ولن نسمح لحكومة العدو بتغيير قواعد الاشتباك وتحقيق نصر وهمي لخدمتها في الانتخابات

لجان المقاومة | جريمة إعدام شاب وإصابة أخرين شرق خانيونس تضاف الى سلسة الجرائم الصهيونية بحق أبناء شعبنا

قــــاوم / أكدت " لجان المقاومة في فلسطين" أن جريمة العدو الصهيوني شرق خانيونس صباح اليوم تضاف الى مسلسل جرائمه بحق أبناء شعبنا مؤكدة أن دماء أبناء شعبنا ليست رخيصة وسيدفع ثمنها هؤلاء المجرمين الصهاينة غالياً .

وأشارت "لجان المقاومة" أن مقاومة شعبنا لن تسمح أبدا للعدو المجرم بتغيير قواعد الاشتباك مشيرة أن الزمن الذي يقتل ويعربد ضد أبناء شعبنا دون رد ومحاسبة وعقاب قد ولى الى الأبد .

ولفتت "لجان المقاومة" الى أن حكومة المجرم نتنياهو تسعى في هذه الفترة الى الايغال في الدم الفلسطيني من أجل تحقيق نصر وهمي يرفع اسهمها في الانتخابات الصهيونية القادمة وهذا ما لن تسمح به أبدا مقاومتنا الباسلة .

وشددت "لجان المقاومة" أن الطريقة والاسلوب الفاشي والاجرامي وعديم الانسانية التي انتشلت به قوات العدو الصهيوني جثمان الشهيد المجاهد "محمد على الناعم" يدلل ويكشف على الصورة الدموية والحقيقة الفاشية لهذا العدو المجرم .

واختتمت "لجان المقاومة" حديثها بالقول"إن جرائم العدو لن تكسر إرادة شعبنا المجاهد وأن شعبنا ومقاومته الباسلة لن تكون عاجزة عن الرد على هذه الجريمة النكراء .