أمن المقاومة

أمن المقاومة يصدر تعليمات مشددة خشية من غدر صهيوني

قـــاوم _ قسم المتابعة / أصدر أمن المقاومة الفلسطينية تعميمات مشدّدة على المستويات القيادية والأخرى الميدانية بضرورة التزام قواعد الأمان في التحركات والأنشطة، وإيقاف التجمعات والتحركات الروتينية؛ تحسبًا لإمكانية تنفيذ عمليات اغتيال أو ضربة جوية قبل الانتخابات الصهيونية التي ستجرى في الثاني من مارس المقبل، كما نقلت صحيفة دولية.

ووفق مصدر أمن المقاومة فإن التعليمات شملت الأجهزة الأمنية الحكومية التي تمّ إيصاؤها بمنع التجمّعات والتدريبات التي يجري فيها حشد كبير خشية تكرار سيناريوات مشابهة لبداية حرب 2008، عندما استشهد أكثر من 350 عنصرًا من الشرطة في الضربة الجوية الأولى.

ولم تقتصر التعليمات الجديدة على المستوى القيادي، بل شملت مستويات وسطى يُخشى استهدافها، ضمن تقدير صهيوني بأن ذلك لن يؤدي إلى مواجهة، مثلما قد يحدث في حال اغتيال شخصيات بارزة.