طلاب مدارس

التعليم: العدو الصهيوني قتل طالبيْن واعتقل 161 خلال 2019

قـــاوم _ قسم المتابعة / وثقت وزارة التربية والتعليم، قتل العدو الصهيوني طالبيْن واعتقال 161 خلال العام 2019.

وأشارت الوزارة، في بيان لها بمناسبة اليوم العالمي للتعليم، إلى استمرار انتهاكات صهيونية بحق التعليم، خاصةً في مدينة القدس وفي الخليل والمناطق المسماة "ج" وفي قطاع غزة.

واستعرضت الوزارة انتهاكات العدو الصهيوني بحق العملية التعليمية للعام 2019، مبينة أن العدو الصهيوني قتل طالبين، واعتقل 161 طالباً وطالبة، و17 معلماً وموظفاً إدارياً، وجرح 175 طالباً وطالبة و120 معلماً وموظفاً إدارياً، واحتجز 101 من الطلبة و40 من المعلمين والإداريين، وأعاق الوصول الآمن للطلبة بواقع 4576 حالة، و859 للمعلمين والإداريين.

وأضافت الوزارة أن "العدو الصهيوني هدم مدرستين، وسلم إخطارات هدم ووقف أعمال بناء ومصادرة وإغلاق لعدد آخر من المدارس".

وأوضحت أن "مجموع الحصص الدراسية الضائعة على الطلبة بفعل انتهاكات العدو الصهيوني بلغت نحو 3072 حصة".

وتطرقت إلى مواصلة العدو الصهيوني التضييق عليها ومنعها من بناء مدارس ضمن المعايير والأسس المعتمده في المناطق المستهدفة، ما اضطرها لبناء مدارس من الصفيح أو "الكرفانات"، من باب حرصها على توفير التعليم للطلبة في هذه المناطق.

وشددت "التربية" على أن ما يقترفه العدو الصهيوني من انتهاكات بحق التعليم يشكل تحدياً حقيقياً أمام تحقيق فلسطين للأهداف المعلنة دولياً، والالتزام بالمواثيق الدولية للعمل حثيثًا لتطوير مركبات التعليم ومراحله.

يُشار إلى أن اليوم العالمي للتعليم أقرته الأمم المتحده في 24 كانون الآخِر/يناير من كل عام.