الجرح من فلسطين لطهران واحد

أبو مجاهد: لسليماني موقف جدي من "صفقة القرن"

أكد الأخ محمد البريم "أبو مجاهد"، الناطق الإعلامي باسم لجان المقاومة أن قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني، قدم الدعم والمساندة للمقاومة الفلسطينية، وكان محباً للقضية الفلسطينية، ووقف إلى جانب قادة المقاومة الذي تربطهم به علاقة قوية.

وقال أبو مجاهد في تصريحات صحفية، إن القائد سليماني واكب انتصارات المقاومة الفلسطينية على مدار ثلاثة حروب مع الاحتلال، وكان له موقف جدي وفيصلي من "صفقة القرن" المشؤومة"، وقال: "نحن مع فلسطين والقدس وجاهزون بعتادنا وإمكانياتنا؛ كي نقاتل إلى جانبكم في المعركة ونفشل هذه الصفقة".

وأضاف أبو مجاهد: "الجرح من فلسطين إلى طهران واحد، والألم واحد، وآن الأوان كي تتظافر كل الجهود ما بين كل الجبهات، لتدعيم المواجهة مع الولايات المتحدة الامريكية".

وأشار أبو مجاهد إلى أن اغتيال سليماني، خسارة كبيرة لفلسطين وللمقاومة الفلسطينية.