مواجهات مع العدو

مواجهات مع قوات الاحتلال في مسقط رأس الأسير الشهيد أبو دياك

قـــاوم _ قسم المتابعة / اندلعت ظهر الثلاثاء مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة سيلة الظهر جنوبي مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة، وهي مسقط رأس الشهيد سامي أبو دياك.

وقالت مصادر محلية إن المواجهات اندلعت عقب اقتحام مستوطنين موقع مستوطنة حومش المخلاة على أراضي البلدة، والتي توجه إليها الشبان في مسيرتهم الغاضبة احتجاجًا على استشهاد أبو دياك.

وأضافت أن قوة عسكرية من جيش الاحتلال توجهت للمنطقة حيث دارت مواجهات وأطلق الجنود الغاز المسيل للدموع وأغلقوا شارع جنين –نابلس.

وأُعلن في جنين اليوم عن إضراب وحداد احتجاجًا على استشهاد الأسير أبو دياك، وسط حالة من الغضب الشديد.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أعلنت صباح اليوم عن استشهاد الأسير المريض بالسرطان أبو دياك.

وأوضحت الهيئة أن حالة التنديد عمّت مختلف سجون الاحتلال، إذ كبّر الأسرى وقاموا بالطرق على الأبواب والغضب في وجه السجان، الأمر الذي قابلته إدارة السجون بإغلاق الأقسام بشكل كامل وإعلان حالة الاستنفار.

وقالت الهيئة، إنه استشهد بعد أشهر طويلة من التحذير من خطورة الحالة الصحية للأسير أبو دياك (36 عامًا) والمحكوم بالسجن المؤبد و30 عامًا، ومن أنه سيسقط شهيدًا في أية لحظة بسبب جريمة الإهمال الطبي والقتل المتعمد من قبل الاحتلال.

وعانى أبو دياك الذي صدرت بحقه ثلاثة أحكام بالسجن المؤبد وحكم آخر بالسجن 30 عاما، من مرض السرطان الذي أصابه في الأمعاء ومن فشل كلوي وقصور في الرئة.