لجان المقاومة | جريمة استشهاد الأسير سامي أبو دياك نتيجة الاهمال الطبي دليل واضح على فاشية وإجرام العدو الصهيوني بحق أبناء شعبنا سيدفع العدو ثمنها ودماء الشهيد ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة .

تصريح صحفي صادر عن المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين:
لجان المقاومة | جريمة استشهاد الأسير سامي أبو دياك نتيجة الاهمال الطبي دليل واضح على فاشية وإجرام العدو الصهيوني بحق أبناء شعبنا سيدفع العدو ثمنها ودماء الشهيد ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة .

نعت لجان المقاومة في فلسطين الأسير البطل في سجون العدو الصهيوني سامي أبو دياك  أحد أبطال الشعب الفلسطيني واعتبرت جريمة إعدامه  تضاف لسجل الإجرام الصهيوني نتيجة سياسة ممنهجة ومنظمة من الجهات العليا للمحتل بحق أسرانا الأبطال .

 وشددت لجان المقاومة أن هذه الجريمة دليل واضح على فاشية وإجرام العدو الصهيوني بحق أبناء شعبنا ، سيدفع العدو ثمنها ودماء الشهيد ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة .

وأكدت لجان المقاومة على على أن هذه الجريمة لن تزيدنا إلا إصرارا على مواصلة المقاومة والجهاد حتى تحرير كافة أسرانا البواسل في سجون العدو المجرم 

لجان المقاومة في فلسطين .

26 نوفمبر 2019 / 29 بيع الأول 1441 هـ