شهداء السواركة

مجزرة عائلة السواركة .. شهيد تاسع متأثرًا بإصابته في غزة

قـــاوم _ قسم المتابعة / استشهد مواطن فلسطيني أمس الجمعة متأثراً بإصابته في قصف الاحتلال الصهيوني لمنزلي عائلة السواركة وسط قطاع غزة الأسبوع الماضي،  ما يرفع شهداء المجزرة إلى 9 مواطنين، منهم زوجته واثنين من أبنائه.

وقالت وزارة الصحة: إن المواطن محمد سلامة السواركة (40 عامًا) استشهد متأثرًا بجراحه أصيب بها بمجزرة الاحتلال بحق عائلة السواركة بدير البلح خلال العدوان الأخير على قطاع غزة.

وفي تفاصيل المجزرة، أوضح تقرير للمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، أنه في حوالي الساعة 12:25 بعد منتصف ليل ليل الخميس (14-11)، أطلقت طائرات الاحتلال الحربية 4 صواريخ، تجاه منزلين من الصفيح في منطقة البركة بدير البلح، يعود أحدهما للمواطن رسمي سالم عودة السواركة، 45 عاماً، والآخر لشقيقه محمد، 40 عاماً".

أدى القصف لتدمير المنزلين على رؤوس قاطنيهما، واستشهاد المواطن رسمي وزوجته وثلاثة من أطفالهما، في حين أصيب شقيقه محمد بجروح بالغة الخطورة واستشهدت زوجته واثنان من أطفالهما، إلى جانب إصابة 13 آخرين، من بينهم 11 طفلاً، بجراح. و

وفي حينه وصفت حالة محمد بأنها بالغة الخطورة وحول إلى قسم العناية المركزة في مستشفى الشفاء بغزة إلى أن أعلن استشهاده متأثراً بإصابته.

وشنت قوات الاحتلال خلال أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس من الأسبوع قبل الماضي عشرات الغارات على قطاع غزة أدت حتى الآن إلى استشهاد 35 مواطنا وإصابة 111 آخرين بجروح.