الشهيد بهاء أبو العطا

العدو الصهيوني ينشر تفاصيل جديدة حول عملية اغتيال أبو العطا

قـــاوم _ قسم المتابعة / نشرت وسائل إعلام صهيونية جزءًا من تفاصيل عملية اغتيال القائد البارز في قطاع غزة، بهاء أبو العطا الأسبوع الماضي.

وذكر الإعلام العبري، أن قرار اغتيال بهاء أبو العطا اتخذ في هيئة الأركان العامة يوم السبت 2 نوفمبر، ثم غادر ما يسمي برئيس شعبة العمليات، اللواء آهرون حالويا، الغرفة وبجيبه تعليمات قائد الأركان، الصهيوني أفيف كوخافي، التي احتوت على البدء بخطوات متدحرجة لتنفيذ عملية التصفية.

في 12 نوفمبر، اختار أبو العطا المجيء إلى منزله، ثم أصدر جهاز الأمن العام (الشاباك) الأمر في الساعة 3:59، ووصل الصهيوني نتنياهو إلى الحفرة في الكرياه، وأطلقت طائرة ايتان صاروخًا من نوع نمرود، وأصاب الحائط الذي ارتكز عليه السرير الذي نام عليه أبو العطا، الإعلام العبري.

وأشار الإعلام العبري، إلى أن "صاروخ نمرود هو صاروخ نصف نشط، موجه بالليزر، ويمكن تشغيله ليلا ونهارا. يمكن أن يكون مسار رحلته أقل من ارتفاع السحب، بينما تستخدم مجموعة من الجنود علامة ليزر لتوجيهه إلى هدف بعيد".

وبحسب الإعلام العبري، يتم تشغيل الصاروخ بوقود صاروخ وله رأس قتالي 14 كجم، وتفرد هذا الصاروخ هو نطاق عملياته، والذي يتراوح من 26 إلى 50 كم (حسب الطراز) ، مقارنةً بـ 3-8 كم من الصواريخ مثل تاو ، و 8 كم من هيلفاير.