فصائل المقاومة

خطة صهيونية لزرع الخلاف بين فصائل غزة.. هذه تفاصيلها

قـــاوم _ قسم المتابعة / كشف موقع "المجد الأمني" عن خطة صهيونية قديمة، تعمل على صناعة الفوضى بين فصائل المقاومة الفلسطينية، بمساعدة الاستخبارات الصهيونية.

وأكد الإعلام العبري ، أن الاستخبارات الصهيونية وضعت خطط لصناعة الفوضى بين الفصائل الفلسطينية بداية السبعينات من القرن الماضي.

ولفت الإعلام العبري إلى أن المتطرف نتنياهو يستدعي هذه الخطط لزرع الخلافات بين المنظمات في الضفة وقطاع غزة والخارج.

وأكد على أن ما يسمي بوزير الحرب الصهيوني الجديد "نفتالي بينت" هو الذي يشرف مباشرة على هذه الخطط.

وأوضح الدار أن "المطبخ الأمني" في الكيان الصهيوني متفقون على تنويع أدوات تحريك الفوضى وتعزيز الخلافات بين الفلسطينيين عبر التشغيل المكثف للدعاية، والضغط العسكري المتوازن.

وشدد على أن الاحتلال يعمل على استثمار عناصر التوتر داخل فصائل المقاومة لزيادة الفجوة، كإظهارهم يتصارعون على قضايا تنافسية بشكل دائم.