قصف صهيوني علي غزة

هدوء حذر بين العدو وغزة بعد موجة التصعيد

قـــاوم _ قسم المتابعة / قال الإعلام العبري إن الهدوء يسود جانبي الحدود في قطاع غزة بعد موجة التصعيد في أعقاب إطلاق صواريخ من القطاع صوب مستوطنات الغلاف.

وكان القصف الصهيوني قد أسفر عن استشهاد شاب فلسطيني وإصابة اثنين آخرين بجراح مختلفة، فيما أصيب ثلاثة مستوطنين صهاينة بجراح متفاوتة، بقصف المقاومة الفلسطينية لمستوطنات غلاف غزة، بأكثر من 10 قذائف صاروخية.

ذكر الإعلام العبري أن الجيش الصهيوني يستعد لاحتمال تواصل إطلاق الصواريخ من قطاع غزة نحو مستوطنات الغلاف.

وذكرت وسائل الإعلام العبرية أن طائرات سلاح الجو استهدفت الليلة الماضية عشرات الأهداف التابعة للمقاومة بغزة، وذلك ردًا على اطلاق صواريخ من القطاع تجاه مستوطنات الغلاف.

وكانت صفارات الإنذار دوت مساء الجمعة، في مستوطنات غلاف غزة، بزعم إطلاق عدد من الصواريخ من قطاع غزة صوب المستوطنات الصهيونية في الغلاف.

وأشارت وسائل الإعلام العبرية، إلى أن أحد الصواريخ أصابت بشكل مباشر، منزلا بمستوطنة سيديروت، دون وقوع إصابات.