لجان المقاومة | جريمة استشهاد الأسير  بسام السايح نتيجة الاهمال الطبي دليل واضح على فاشية واجرام العدو الصهيوني بحق أبناء شعبنا سيدفع العدو ثمنها ودماء الشهيد ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة .

تصريح صحفي صادر عن المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين .

لجان المقاومة | جريمة استشهاد الأسير  بسام السايح نتيجة الاهمال الطبي دليل واضح على فاشية واجرام العدو الصهيوني بحق أبناء شعبنا سيدفع العدو ثمنها ودماء الشهيد ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة .


نعت " لجان المقاومة " بكل الحزن والأسى الأسير البطل القائد الميداني في كتائب القسام وأحد أبطال منفذي عملية ايتمار البطولية الشهيد بسام السايح الذي استشهد في السجون الصهيونية بسبب الاهمال الطبي ورفض ادارة مصلحة السجون المحرمة اطلاق سراحه ليتم علاجه خارج السجن رغم خطورة حالته الصحية .

واعتبرت " لجان المقاومة " ان استشهاد الأسير السايح في السجون الصهيونية هو دليل واضح وجلي على فاشية وعدم انسانية واجرام العدو الصهيوني .

وأكدت " لجان المقاومة " أن العدو الصهيوني المحرم سيدفع ثمن جرائمه بحق الأسرى وكل شعبنا الصامد عاجلا أم أجلا وان جرائم العدو لن تمر دون عقاب يتناسب مع حجم جرائمه .

وأشارت " لجان المقاومة " أن دماء الشهيد الأسير بسام السايح وكل دماء شهدائنا الاطهار ستبقى لعنة تطارد المجرمين الصهاينة ووصمة عار على جبين المطبعين مع العدو الصهيوني الغاصب .

لجان المقاومة في فلسطين

9 سبتمبر 2019م - 10 محرم 1441 هـ