لجان المقاومة

مقاومة شعبنا عصية على الإنكسار

لجان المقاومة | نبارك عملية قتل الجندي في مغتصبة عتصيون وتعتبرها الرد الأمثل على العدوان الصهيوني وتأكيداً على فشل المنظومة الأمنية الصهيونية.

قـــاوم / باركت " لجان المقاومة في فلسطين " عملية مقتل الجندي الصهيوني طعناً في مجمع "غوش عتصيون" بمدينة الخليل في الضفة المحتلة.

وقالت " لجان المقاومة " إنّّ عملية "عتصيون" بطولية جريئة تحمل رسائل مهمة في ظل إضراب الأسرى داخل السجون الصهيونية.

واعتبرت " لجان المقاومة "  أن العملية هي الرد الأمثل على العدوان الصهيوني وتأكيداً على فشل المنظومة الأمنية الصهيونية.

وأكدت " لجان المقاومة " أن مقاومة شعبنا عصية على الإنكسار وستستمر حتي دحر العدو الصهيوني من جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة

دعت لجان المقاومة "أبناء شعبنا علي احتضان المقاومين كما احتضنت سابقا الشهيد البطل عمر أبو ليلى والشهيد البطل أشرف نعالوة وعاصم البرغوثي؛ حيث كانت بيوت أبناء شعبنا مفتوحة لهم تحتضنهم وتدافع عنهم حتى الرمق الأخير".