حواجز القدس

استنفار في القدس مع دعوات المستوطنين لاقتحام الأقصى غداً

قـــاوم _ قسم المتابعة / أعلن العدو الصهيوني الاستنفار في مدينة القدس المحتلة، مع دعوات المستوطنين لاقتحام المسجد الأقصى المبارك في أول أيام عيد الأضحى، يوم غدٍ الأحد.

ويتزامن عيد الأضحى مع ما يسمى لدى اليهود بـ"ذكرى خراب الهيكل"، في التاسع من أغسطس/ آب حسب التقويم العبري، وهو اليوم الذي يشهد سنويًا اقتحامات ضخمة من مستوطنين للمسجد.

وذكر الإعلام العبري مساء الجمعة، أن الحكومة ستبت، خلال اجتماع صباح الأحد، بقرار السماح للمستوطنين بدخول المسجد الأقصى أو منعه، بعد الحصول على تقييم من الشرطة للوضع.

وقال الجيش الصهيوني إنها ستنشر قواتًا معززة في محيط المسجد الأقصى وأحياء المدينة، صباح الأحد.

وأضافت أنها ستشرع بمنع المركبات من دخول البلدة القديمة في القدس، بداية من الثامنة من مساء السبت.

من جهته، أعلن خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، أنه تقرر تأخير صلاة العيد في المسجد الأقصى بهدف حشد أكبر قدر من المسلمين، والرباط في الأقصى للتصدي للعصابات الصهيونية.