قيس عبيد

قيس عبيد.. طفل جديد في السادسة من عمره مطلوب للكيان الصهيوني

قـــاوم _ قسم المتابعة / أفادت مصادر محلية في بلدة العيسوية بأن العدو الصهيوني استدعي الطفل قيس بإرسال بلاغ رسمي إلى عائلته، للحضور إلى مركز التحقيق في القدس المحتلة غير آبهة بالقوانين والشرائع الدولية ، ويواصل العدو الصهيوني انتهاكاته الجسيمة بحق الإنسانية والطفولة في فلسطين؛ إذ استدعت طفلا جديدًا يبلغ من العمر 6 سنوات، بعد ساعات من استدعاء الطفل عليان البالغ من العمر 4 سنوات.

وأطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي وسم #طفولة_مستهدفة للتنديد بجرائم الاحتلال ضد الأطفال الفلسطينيين الذين يتعرضون للقتل والإرهاب الصهيوني.

ومساء أمس الاثنين، اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال بلدة العيسوية في القدس المحتلة، ليتبين أن هدفها ملاحقة الطفل المقدسي محمد ربيع عليان الذي لم يتعدَّ الأربع سنوات من عمره.

وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيان لها أن قوات الاحتلال لاحقت الطفل القاصر محمد ربيع عليان، وخلال ذلك حضرت عائلته في المكان، وطالبها الاحتلال بإحضاره للتحقيق في مركز الصهيوني، وسلمتها بلاغ استدعاء للطفل القاصر.