قوارب صيادين غزة المحتجزة

عياش :الإفراج عن 20 قارباً من أصل 65 محتجزة لدى الاحتلال

قـــاوم _ قسم المتابعة / أكد نزار عياش رئيس نقابة الصيادين في قطاع غزة، أن الاحتلال الصهيوني أفرج اليوم الأربعاء، عن 20 قارباً من أصل 65 قارباً محتجزة لدى الاحتلال.

وكانت ما تسمى  بالنيابة العامة الصهيونية قد أعلنت في مايو الماضي، أن الكيان الصهيوني سيعيد (65) قارب صيد محتجز لديها تابع لصيادين من غزة، وجاء ذلك رداً على التماس قدمته جمعيات حقوق إنسان للمحكمة العليا.

وأوضح عياش في تصريحٍ أن قوات الاحتلال قررت اليوم الإفراج عن 20 قارب محتجزة لديها بعد أن أقرت محكمة الاحتلال بالإفراج عنهم مسبقاً.

وأشار عياش إلى أن قرار الإفراج جاء بعد مطالبة جمعيات ومؤسسات حقوق الإنسان، ونقابة الصيادين ووزارة الزراعة، بعودة مراكب الصيادين عبر الارتباط المدني.

وبين عياش، أن مركباً كبيراً خرج صباحاً من ميناء غزة باتجاه بوابة زكيم (هربيا) الشمالية للقطاع لاستلام المراكب المفرج عنها، حيث سيتم الإفراج عنها خلال ساعة إذا تمت إجراءات الاحتلال بشكل باكر.

وحول هوية أصحاب القوارب، قال عياش:"إن الاحتلال لم يذكر أي تفاصيل حول طبيعة القوارب أو أصحابها، وأحوالها أو موعد احتجازها".

ولفت عياش إلى أن القوارب ستحتاج لمعدات وصيانة لها وللماتور، داعياً المؤسسات الداعمة والمعنية لمساعدة الصيادين وخلق مشاريع لمساعدتهم في استعادة لقمة عيشهم.