الجيش الصهيوني

الجريمة بالجيش الصهيوني

ارتفاع بحالات التحرش وتعاطي المخدرات بالخدمة العسكرية الصهيونية

قـــاوم _ قسم المتابعة / ذكر العدو الصهيوني صباح اليوم الأثنين، أن هناك ارتفاع بنسبة 50% في حالات فتح ملفات تحقيق، ضد جنود صهاينة، قاموا بارتكاب جرائم ومخالفات جنائية، أُثناء الخدمة داخل المواقع العسكرية.

وقال الإعلام العبري، إن الجيش الصهيوني سجل حالات ارتفاع بنسبة 50% في عدد ملفات التحقيق، بحالات ارتكاب جرائم ومخالفات جنائية، داخل وخارج المواقع العسكرية، على مدار العامين المنصرمين.

*تعاطي المخدرات:*
وبحسب الإعلام العبري، تم فتح 1018 تحقيقا، ضد جنود صهاينة، تعاطوا المخدرات، منها 456 تحقيقا، لجنود تعاطوا المخدرات داخل المواقع وخلال الخدمة العسكرية، بالعام 2016.

وأضاف الإعلام العبري، أنه وخلال العام 2018، تم فتح 1,481 تحقيقا، بحالات تعاطي المخدرات، منها 794 تحقيقا ضد جنود تعاطوا المخدرات بالمواقع وخلال الخدمة، بالعام 2018.

*الاغتصاب والتحرش الجنسي:*
ولفتت الإعلام العبري، الى أن هناك حالات ارتفاع بنفس النسبة، في حالات الاغتصاب التحرش الجنسي، في صفوف الجيش الصهيوني، داخل المواقع وخلال الخدمة العسكرية.

ووفقا الإعلام العبري تم فتح 12 ملف تحقيق، في حالات اغتصاب، داخل المواقع العسكرية، خلال العام 2018، مقابل 10 ملفات خلال العام 2017.

وأكد الإعلام العبري، أن 48 شكوى تقدمت للجيش الصهيوني، بحالات تحرش جنسي بالمجندات، داخل المواقع، وخلال الخدمة العسكرية، خلال العام 2018.

*سرقة الأسلحة:*
وأوضح الإعلام العبري، أن الاحتلال فتح 66 تحقيقا، في حالات سرقة الأسلحة من المواقع العسكرية، خلال العام 2018، مقابل 89 تحقيقا بالعام 2017.

وأشار الإعلام العبري، الى أن 4000 جندي صهيوني، تم الحكم عليهم بالحبس الفعلي، بعد ادانتهم بارتكاب جرائم ومخالفات جنائية، أثناء الخدمة العسكرية، خلال العام 2018.