مسيرات العودة

الأسبوع الـ53 | 83 إصابة باعتداء العدو الصهيوني على المتظاهرين شرقي القطاع

قـــاوم _ قسم المتابعة / أصيب عدد من المواطنين بالرصاص الحي والمطاطي والاختناق؛ جراء اعتداء العدو الصهيوني على المتظاهرين السلميين المشاركين في جمعة "انتصار الكرامة" شرقي قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة إصابة 83 مواطنًا بجراح مختلفة؛ جراء اعتداء العدو الصهيوني على المتظاهرين بمخيمات العودة شرقي محافظات القطاع.

وذكرت الصحة أن الإصابات وصلت إلى مستشفياتها بالقطاع لتلقي العلاج اللازم.

وأفاد مراسلنا بمخيم العودة قرب موقع "ملكة" شرقي مدينة غزة عدد من المواطنين بالرصاص الحي والمطاطي، فيما أصيب آخرون بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وذكر أن جنود الاحتلال المتمركزين قرب السياج الأمني الفاصل أطلقوا قنابل الغاز بكثافة صوب جموع المتظاهرين السلميين.

ولفت إلى أن جنود الاحتلال أطلقوا صوب المتظاهرين قنابل انبعث منها دخان "أحمر" اللون.

كما أفاد بمخيم العود شرقي مخيم البريج وسط القطاع بإصابة عدد من المواطنين بالرصاص الحي المطاطي، وآخرين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وفي مخيم العودة شرقي خزاعة، أفاد بإصابة عدد من المواطنين بالرصاص والاختناق بقنابل الغاز خلال مشاركته في المسيرة السلمية شرقي خانيونس جنوبي القطاع.

وتوافد آلاف المواطنين عصر الجمعة إلى مخيمات العودة الخمس شرقي محافظات القطاع؛ للمشاركة في فعاليات جمعة "انتصار الكرامة" بالأسبوع الـ53 للمسيرات التي دعت لها الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وتأتي هذه الفعاليات في ظل الحديث عن التوصل إلى تفاهمات بين فصائل المقاومة بغزة والحكومة الصهيونية  بوساطة مصرية وقطرية وأممية.

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من مارس 2018 بمسيرات سلمية قرب السياج بين غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948؛ للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948، وكسر الحصار عن غزة.

وأدى قمع الاحتلال الدموي للمشاركين في مسيرات العودة لارتقاء 270 شهيدًا، وإصابة نحو 30 ألف فلسطيني بجراح مختلفة، وفق إحصائية وزارة الصحة بغزة.