سجن رامون

مواجهات جديدة صباحًا في سجن "ريمون" الصهيوني

قـــاوم _ قسم المتابعة / قال نادي الأسير الفلسطيني إن حالة من التوتر الشديد تخيم على معتقل "ريمون" وتحديداً في قسم (1)، بعد مواجهة جديدة جرت صباحاً بين أسرى القسم وإدارة المعتقل. 

ولفت نادي الأسير إلى أن الأسرى في الأقسام الأخرى بدأوا بالتكبير؛ رفضاً لإجراءات الإدارة التي تفرضها على رفاقهم في قسم (1)، حيث يتعرض الأسرى في قسم (1) لعمليات قمع مستمرة منذ الثلاثاء الماضي، وذلك عقب نقل إدارة المعتقل (90) أسيراً من قسم (7) إلى قسم (1)، بعد أن نصبت في محيطه أجهزة التشويش، الأمر الذي دفع الأسرى لحرق غرف داخل القسم؛ خطوةً احتجاجيةً.

وحذر نادي الأسير مجدداً من خطورة ما يجرى بحق الأسرى في معتقلي "النقب الصحراوي" و"ريمون" تحديداً مع بدء الأسرى بمعركة جديدة في مواجهة أجهزة التشويش.

وكان الأسرى قد أعلنوا مجموعة من الخطوات النضالية الرافضة لإجراءات إدارة المعتقلات، وتمثلت بحل التمثيل التنظيمي، وفرض حالة من العصيان في عدد من أقسام "النقب الصحراوي".