لجان المقاومة تدين المجزرة الإرهابية البشعة ضد المصلين في مسجدين بنيوزيلاندا

قاوم / خاص / أدانت لجان المقاومة في فلسطين الجريمة الإرهابية التي إستهدفت المصلين الآمنين في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش في نيوزيلاندا .
وأضافت لجان المقاومة بأن الجريمة البشعة ضد المصلين المسلمين في نيوزيلاندا تذكرنا بجريمة التي إرتكبها الإرهابي الصهيوني "باروخ جولدشتين" في عام 1994م , ضد المصلين في المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل الفلسطينية المحتلة .
وإعتبرت لجان المقاومة بأن هذه الجريمة الإرهابية إنعاكساً لحملات التحريض ضد الإسلام والمسلمين التي تمارس على نطاق واسع في وسائل الإعلام الغربية التي شوهت صورة المسلم وأساءت لتعاليم الإسلام الحنيف .
وتقدمت لجان المقاومة بالعزاء والمواساة لإخواننا المسلمين في نيوزيلاندا من أهالي الضحايا الشهداء الذي نال منهم رصاص الحقد والإرهاب في هذا اليوم المبارك وهم يؤدون عبادتهم لله عزوجل .
وطالبت لجان المقاومة الحكومة النيوزيلاندية بمعاقبة من يقف وراء هذه الجريمة البشعة ووقف التحريض اللامسؤول ضد الإسلام والمسلمين والذي ينذر بعواقب وخيمة سيدفعه ثمنها كل من يساهم في التحريض على المسلمين المسالمين الأبرياء .