المسير البحري

الجيش الصهيوني يصيب 20 فلسطينيا برصاصه شمال غزة

قـــاوم _ قسم المتابعة / أطلق الجيش الصهيوني مساء أمس الثلاثاء، النار على مجموعة من المواطنين الفلسطينيين شمالي قطاع غزة، ما نجم عنه إصابة عشرين منهم بجراح.

وقال مراسلنا في غزة، إن المئات من الفلسطينيين شاركوا مساء الثلاثاء في المسير البحري شمال غرب قطاع غزة، والذي حمل اسم "نذير الانفجار".

وأضاف أن المشاركين في المسير خرجوا بالقوارب إلى عرض البحر، قبل أن تقوم زوارق حربية صهيونية بإطلاق النار وقنابل الغاز المسيلة للدموع تجاههم.

وفي السياق ذاته، قال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة، في تصريح مكتوب، "إن 20 فلسطينيا أصيبوا مساء الثلاثاء، خلال المسير البحري شمال غرب قطاع غزة".

من جانبها، ذكرت جمعية "الهلال الأحمر" الفلسطيني أن طواقمها تعاملت مع 34 مصابا خلال المسير البحري.

وأوضحت أن من بين المصابين 15 حالة إصابة بالرصاص الحي، و4 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و13 إصابة ضربات قنابل غاز، بالإضافة إلى إصابتين بالشظايا والاختناق.