فصائل المقاومة

المقاومة: الاحتلال سيدفع ثمن جرائمه واستهدافه المقدسيين

قـــاوم _ قسم المتابعة / توعّدت المقاومة الاحتلال الصهيوني بدفع ثمن جرائمه واستهدافه للمقدسيين، وتوظيف ملف القدس المحتلّة في حملات الانتخابات الصهيونية.

وأكّدت المقاومة أن حملات الارهاب الصهيوني ضد أهلنا المرابطين في القدس لن تكسر إرادتهم، معتبرًا أن إغلاق باب الرحمة "جريمة عدوانية وإرهاب صهيوني واضح ضد مقدساتنا".

ودعت المقاومة إلى دعم صمود أهلنا في القدس المحتلّة وحماية الحقوق المتوارثة، وقطع الطريق على المؤسسات الصهيونية التي تمول حملات التهويد وترحيل المقدسيين.

واعتبرت أن "التطبيع ودعاته ممن يشاركون في اللقاءات العلنية والسرية مع الاحتلال يشاركون في هذا العدوان؛ فالتطبيع يشجع الاحتلال على تنفيذ مخططاته العدوانية التي تستهدف المقدسات".

وأكدت المقاومة ضرورة تحقيق الوحدة الوطنية على قاعدة حماية المقدسات ومقاومة الاحتلال، وحماية الحقوق الفلسطينية.

وأغلق الاحتلال جميع بوابات المسجد الأقصى اليوم واعتدت على مصلين في باحاته واعتقلت عددا منهم.

وأوضح مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني أن قوات الاحتلال أغلقت بوابات المسجد، بعد كسر شبان بوابة حديدية وضعها الاحتلال عند مدخل باب الرحمة.

واعتبر الكسواني وضع السلاسل على بوابة باب الرحمة محاولة لفرض السيادة، "وهي أخطر من البوابات الإلكترونية، واعتداء على المسجد الأقصى وسيادة الأوقاف الإسلامية".