مواجهات إثر منع الاحتلال الدوام بمدرسة "الساوية اللبن" في نابلس

قــاوم_قسم المتابعة/اندلعت صباح الاثنين مواجهات في محيط مدرسة الساوية اللبن الثانوية جنوبي مدينة نابلس شمالي الضفة المحتلة، عقب محاولة الاحتلال منع انتظام الدراسة فيها بعد صدور قرار عسكري بإغلاقها.

وأفادت مصادر محلية بأن جزءًا من الطلبة تمكنوا من دخول المدرسة قبل وصول قوات الاحتلال، وانتظموا في الطابور الصباحي، بحضور وزير التربية صبري صيدم ومحافظ نابلس أكرم الرجوب ومدير تربية جنوب نابلس نصر أبو كرش.

ووصلت لاحقًا قوات الاحتلال التي طوقت المدرسة وأغلقت بواباتها الثلاث، وشرعت بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع داخل المدرسة، كما أطلقت العيارات المعدنية باتجاه الأهالي الذين تواجدوا في محيط المدرسة، مما أدى لإصابة عدد منهم، ومنهم رئيس مجلس قروي اللبن الشرقية سامر عويس الذي أصيب بيده.

وكان الاحتلال سلم الارتباط الفلسطيني أمس قرارًا بإغلاق المدرسة حتى إشعار آخر، بحجة قيام طلبة المدرسة برشق مركبات المستوطنين بالحجارة على الطريق الرئيس بين نابلس ورام الله.