الاحتلال يعتقل شابًا بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن

قــاوم_قسم المتابعة/زعمت الإعلام العبري صباح السبت، أن قوات الاحتلال اعتقلت شابًا من مدينة قلقيلية على إحدى حواجزها العسكرية قرب نابلس بالضفة المحتلّة؛ بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن.

وادّعي أن جنود الاحتلال اعتقلوا الشاب الذي يبلغ من العمر (19 عاماً) بالقرب من أحد حواجز مدينة نابلس بحوزته سكينًا.

والخميس الماضي وقعت عملية طعن على حاجز "حوارة" العسكري قرب نابلس، أسفرت عن إصابة جندي بجراح متوسطة وإصابة مستوطِنة برصاص جنود الاحتلال الذين أطقلوا النار على الشاب المنفذ الذي انسحب من المكان.

وفي وقت متأخر من مساء الخميس، أعلن جيش الاحتلال أنّه اعتقل شابًا يبلغ (19 عامًا) من قرية جماعين بدعوى تنفيذه عملية الطعن قرب حاجز "حوارة".

وشددت قوات الاحتلال من إجراءاتها الأمنية على حواجز الضفة المحتلة بعد عملية "بركان" التي وقعت الأحد الماضي وأسفرت عن مقتل مستوطنين وإصابة ثالث، حيث يُجري الاحتلال عملية بحث عن الشاب أشرف نعالوة الذي يتهمه بتنفيذ العملية.