390 حالة اعتقال في صفوف الفلسطينيين خلال أغسطس الماضي

قــاوم_قسم المتابعة/وثّق مركز "أسرى فلسطين للدراسات" الحقوقي، اعتقال قوات الاحتلال لـ 390 مواطنًا فلسطينيًا؛ بينهم 17 حالة اعتقال لسيدات و65 لأطفال، خلال شهر آب/ أغسطس الماضي.

وأفاد المركز الحقوقي في تقرير له اليوم بأن الاحتلال واصل خلال شهر آب الماضي حملات الاعتقال التعسفية ضد الفلسطينيين بكافة شرائحهم.

ورصد المركز اعتقال قوات الاحتلال لـ 12 متضامنًا أجنبيًا كانوا على متن سفينة "حرية" بعد الاستيلاء عليها في المياه الدولية خلال رحلتها إلى قطاع غزة لكسر الحصار، ونقلتهم لميناء أسدود؛ قبل ترحيلهم لبلدانهم.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة صحفيين فلسطينيين في القدس والضفة، بسبب عملهم الصحفي، منوهًا إلى أنه من بين معتقلين سفينة "حرية" طاقم فضائية "برس T.V" اللندنية.

ورصد المركز الحقوقي، 21 حالة اعتقال من قطاع غزة؛ 13 صيادًا و3 مواطنين على حاجز بيت حانون إيرز و5 اعتقلوا بزعم اجتياز السلك الفاصل بين غزة والداخل الفلسطيني المحتل 48.

وفي سياق بيّن "فلسطين للدراسات" أن الاحتلال أصدر خلال أغسطس الماضي 85 أمر اعتقال إداري؛ منها 30 تصدر لأول مرة.

ونوه إلى أن إدارة سجون الاحتلال واصلت سياساتها "المجحفة" بحق الأسرى في السجون التابعة لها؛ لا سيما الإهمال الطبي المتعمد وقمع الأسرى واقتحام غرفهم.

ويحتجز الكيان الصهيوني في سجونه نحو 6500 أسير؛ منهم أكثر من 60 سيدة، ونحو 350 طفلًا، وأكثر من 400 معتقل إداري، بالإضافة لقرابة الـ 1200 أسير مريض ويُعانون من سياسة الإهمال الطبي.