يصادق على إنشاء طاقة شمسية

الشاباك يرفض إدخال 6 آلاف عامل من غزة للكيان الصهيوني

قــاوم_قسم المتابعة/كشف الإعلام العبري بأن جهاز"الشاباك" الصهيوني رفض توصيات المستوي السياسي في الكيان الصهيوني برئاسة ما يسمي نتنياهو بإدخال عمال من قطاع غزة ليعملوا داخل الكيان الصهيوني  كبادرة حسن نية اتجاه  قطاع غزة ، وعلل الشاباك رفضه بأن المقاومة ستستغل دخول العمل لجمع معلومات من داخل الكيان ولتهريب الاموال لقطاع غزة .

ووفقا للإعلام العبري فالكيان الصهيوني تواصل التلميح للمقاومة بانها غير معنية بالتصعيد  رغم ان قيادة الجيش لديها مؤشرات واضحه بأن المقاومة تريد جر الكيان الصهيوني لحرب اخرى

من جانب اخر نشر إعلام العدو صباح اليوم بأن المتطرف نتنياهو خلال لقاءه برؤساء الاجهزة الامنية طلب نتنياهو توصية لإدخال 6 الآف عامل  من قطاع غزة للعمل داخل الكيان الصهيوني من اجل التخفيف من الوضع الانساني في قطاع غزة على قاعدة ان الفلسطينيين الذين يكون لديهم دخل سيتركون طريق المقاومة.

مطلب المتطرف نتنياهو رفضه الشاباك معتبراً ادخال العمل من غزة للكيان الصهيوني تهديد حقيقي على امن الكيان فالشاباك يعتقد بأن ادخال الآف العمال من غزة سيخدم المقاومة الفلسطينية في جمع معلومات ولتهريب الاموال  لصالح المقاومة في غزة .

ويشار الى الإعلام الصهيوني، كشف عن موافقة صهيونية على إنشاء محطة للطاقة الشمسية عند معبر بيت حانون "ايرز"؛ لصالح توفير إمدادات الكهرباء لقطاع غزة.

وقالت الغعلام العبري أن الكيان الصهيوني صادق على إنشاء محطة للطاقة الشمسية على أراضيها لصالح قطاع الكهرباء في قطاع غزة ، حيث سيتم بناء المنشأة، من قبل كيانات خاصة صهيونية وأجنبية، قرب معبر إيرز. وأكدت مصادر سياسية في القدس أن هذه عملية إنسانية أحادية الجانب وليست جزءًا من اتفاقية مع المقاومة بغزة.

وأضافت أن موضوع إنشاء المحطة وأفكار أخرى لتحسين الوضع الإنساني في قطاع غزة نوقشت، هذا الأسبوع في لقاءات عقدها جيسون غرينبلات وجارد كوشنر، مبعوثي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في الشرق الأوسط. والتقى الاثنان مع زعماء دول الخليج ومصر والأردن وعقدوا اجتماعين طويلين مع المتطرف نتنياهو.