العدو الصهيوني يتوعد بتصعيد الرد على غزة

قــاوم_قسم المتابعة/توعد كل من ما يسمي برئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، ووزير حربه الكتطرف أفيغدور ليبرمان، ورئيس أركانه غادي آيزنكوت، اليوم بتصعيد الرد على قطاع غزة في حال استمر إطلاق القذائف والصواريخ والطائرات الورقية الحارقة.

وقال الصهيوني نتنياهو خلال حفل في قاعدة تدريب عسكرية، إن الكيان الصهيوني غير معني بالتصعيد لكن ضرباتها ضد غزة ستزداد وتتصاعد وفق الحاجة وحسب الضرورة، مؤكدا استعداد الجيش لأي سيناريو.

وأضاف “قواتنا مستعدة لكل السيناريوهات، ومن الأفضل أن تدرك المقاومة ذلك قبل فوات الآوان”.

من جانبه قال ما يسمي بوزير الحرب المتطرف أفيغدور ليبرمان، أن المقاومة الفلسطينية تقف خلف كل محاولات الإضرار بالكيان الصهيوني.

واعتبر أن إطلاق المقاومة للصواريخ والقذائف الليلة الماضية “كان خطأ”. مشيرا إلى أن الجيش سيحصل في النهاية على نتيجة إيجابية في مواجهة أعدائه.

من جهته، قال ما يسمي برئيس الأركان غادي آيزنكوت أن قوات الجيش تعمل بقوة من أجل إعادة الهدوء لسكان الجنوب في غلاف غزة.

وأضاف “أنا مقتنع بأننا سنحقق ذلك بحكمة وعزم في أقرب وقت.. سنستمر في إلحاق الأذى بكل من يسعى لإلحاق الضرر بنا.. قواتنا تعمل على مدار الساعة بقوة ضد عدونا”.