الاحتلال يعتقل 22 مواطنًا ويصادر أموالًا بالضفة

شنت قوات الاحتلال فجر الأربعاء، حملة اعتقالات ومداهمات في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، طالت 22 مواطنًا.

فقد اعتقلت قوة عسكرية صهيونية ستة شبان خلال مداهمات بمدينة نابلس شمالًا.

وأفادت مصادر بأن دوريات الاحتلال اقتحمت منطقة كروم عاشور في نابلس، واعتقلت الشاب يوسف عواد بعد مداهمة منزله.

كما اقتحمت البلدة القديمة وداهمت عدة منازل، واعتقلت كلا من الأسير المحرر محمد العزيزي، وعبادة الطشطوش، ورامي الكوسا.

واقتحمت كذلك بلدة تل جنوب غرب المدينة، واعتقلت كلا من قصي حسان البحتي، وعناد جهاد عصيدة.

وفي مدينة طولكرم شمالًا، اقتحمت قوات الاحتلال فجرًا عدة مناطق مختلفة في المدينة واعتقلت ثلاثة مواطنين وفتشت منازلهم.

وقال مواطنون إن جنود الاحتلال داهموا ضاحية ذنابة في طولكرم واعتقلوا الشاب عمر عساف بعد تفتيش منزله مرتين وانتشروا في الحي لساعات.

وكذلك اقتحموا بلدة قفين واعتقلوا الشاب معاذ الخصيب نجل الأسير فتحي الخصيب وفتشوا منزله ونصبوا حاجزًا على مدخل البلدة.

كما اقتحموا بلدة كفر عبوش جنوب طولكرم واعتقلوا الشاب بكر تقي توفيق وفتشوا منزل ذويه وعبثوا بمحتوياته.

وفي مخيم جنين شمالًا، اعتقلت قوات الاحتلال فجرًا 3 شبان خلال مداهمات في المخيم، كما داهمت أحياء في المدينة.

وقال مواطنون إن أعدادًا كبيرة من قوات الاحتلال داهمت المخيم فجرًا واعتقلت ثلاثة شبان هم: أيسر محمد العامر، وأمير عماد الشيتا، والفتى زياد ناصر الجعص.

وبينوا أن جنود الاحتلال نكلوا بذوي المعتقلين الثلاثة وفتشوا منازلهم وخربوا المحتويات وحققوا ميدانيا مع ذوي الأسير أيسر العامر.

كما انتشرت قوات الاحتلال في حي الجابريات المطل على مخيم جنين ومنطقة الواد ونصبت كمائن وحواجز في المنطقة.

وفي ذات السياق، اقتحمت قوات الاحتلال فجرًا عدة مناطق بمحافظة رام الله وسط الضفة المحتلة، واعتقلت طفلًا.

وقالت مصادر إن قوة من الاحتلال اقتحمت قرية بلعين غرب رام الله واعتقلت الطفل عبد الله الخطيب (14عامًا)، بعد مداهمة منزل أسرته واقتادته إلى المنطقة الغربية من القرية.

وأضافت أن الاحتلال اقتحم مخيم الجلزون شمالًا وداهم منزلا وقام بأعمال التفتيش والتحقيق مع ساكنيه.

كما اقتحمت قوة عسكرية بلدة بير زيت شمالا انطلاقًا من حاجز عطارة أعقبها اندلاع مواجهات مع مجموعة من الشبان.