3 شهداء و525 إصابة بالرصاص والاختناق على حدود قطاع غزة

قـــاوم - خاص- أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، عن استشهاد ثلاثة مواطنين، وإصابة 525 مواطناً بجراح مختلفة ما بين الرصاص الحي والاختناق، بينهم صحفيين خلال مشاركتهم في مسيرة العودة على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأوضح المتحدث باسم الصحة الدكتور أشرف القدرة أن الشهداء الثلاثة هم: عماد نبيل ابو درابي 26عام شرق جباليا، والشهيد زياد جادالله عبدالقادر البريم شرق خان يونس، والطفل هيثم محمد الجمل"14عاما" برصاص الاحتلال شرق رفح، و 525 إصابة بينهم خمس إصابات بحالة الخطر،

وأكد أن الاحتلال استهدف سيارات الإسعاف بقنابل الغاز بشكل مباشر شرق خانيونس، وإصابة سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر بقنبلة غاز مباشرة بالزجاج الأمامي ما أدى لتهشيمه.

وأفاد مراسلونا أن مئات الآلاف من المواطنين شاركوا في مسيرة مليونية القدس، في مخيمات العودة الخمسة، واستخدم جيش الاحتلال "الإسرائيلي" بحقهم القوة المفرطة من خلال إطلاقه للقنابل الغازية المسيلة للدموع والرصاص الحي.

وذكر مراسلنا أن من بين المصابين الصحفي إسماعيل أبو عمر بقنبلة غاز في ظهره، نقل على اثرها للمستشفى الأوروبي لتلقي العلاج، والصحفي محمد البابا مصور وكالة الأنباء الفرنسية أصيب بعيار ناري في قدمه اليسرى شرق جباليا شمال قطاع غزة، إلى جانب مواطنين آخرون أصيبوا بالرصاص الحي جرى نقلهم للمشافي لتلقي العلاج، بينما تم علاج العشرات ممن أصيبوا بالاختناق ميدانياً.