الاحتلال يحول أبو فنونة للاعتقال الإداري

قـــــاوم / قسم المتابعة / أفادت مؤسسة مهجة القدس الشهداء والأسرى يوم الخميس بأن سلطات الاحتلال الصهيوني حولت الأسير محمد أحمد عبد الفتاح أبو فنونة (52 عامًا)؛ من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر بدون أن توجه له أي اتهام.

وأوضحت المؤسسة في بيان صحفي أن قوات الاحتلال اعتقلت أبو فنونة بتاريخ 14/05/2018م، بعد اقتحام منزله، وأبلغته أنه مطلوب للاعتقال، بالرغم من أنه كان مريضًا ويتلقى العلاج ولا يستطيع القيام والحركة، ولم تكترث قوات الاحتلال لمرضه، ومن ثم قيدته واعتقلته وانسحبت من المكان.

والأسير أبو فنونة متزوج، وأب لتسعة أبناء، وله عدة اعتقالات سابقة في سجون الاحتلال، وكان آخرها بتاريخ 22/10/2015، وأفرج عنه بتاريخ 19/03/2017، وخلال اعتقاله الأخير استشهد نجله محمود خلال انتفاضة القدس.