لجان المقاومة تشارك في مؤتمر للفصائل يدعو للتحرك العاجل لإنقاذ الوضع المأساوي

قـــــاوم / خاص / لجان المقاومة تشارك في مؤتمر لفصائل المقاومة على مفترق السرايا بغزة إيذانا ببدء الاضراب وتوقف حركة السير احتجاجا على الحصار .

وكان في المقدمة الحاج محمد أبو نصيرة "أبو رضوان" عضو القيادة المركزية للجان المقاومة والاخ أبو مجاهد البريم الناطق باسم اللجان والقيادي " أبو تامر " ضرغام  وعدد كبير من كوادر وقيادات لجان المقاومة .

حيث أعلنت الفصائل الفلسطينية اليوم الثلاثاء، عن إضراب تجاري شامل مع وقف حركة السير لمدة ربع ساعة للتعبير عن الكارثة الحقيقية التي وصل لها قطاع غزة , جراء تدهور الأوضاع الاقتصادية .

وقالت الفصائل خلال المؤتمر ، ان غزة برميل من البارود يوشك على الانفجار اذا لم يكسر حاجز الصمت, مطالبةً السلطة الفلسطينية وحكومة الحمد لله بتحمل مسؤوليتها وخاصة بعد ان تسلمت الحكومة لمهامها في قطاع غزة وفقاً لاتفاق القاهرة الأخير .

وطالبت الفصائل المجتمع الدولي للتحرك وتقديم المساعدات العاجلة لقطاع غزة المحاصر , مناشدةً مصر بفتح معبر رفح ذهباً واياباً والسماح بدخول المساعدات .

وجددت مطالبتها جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي للتحرك لإنقاذ القطاع .