وإنجاح المصالحة يحتاج إلى الإيمان بالشراكة والوحدة

أبو ياسر الششنية : تصريحات حسين الشيخ حول سلاح المقاومة مرفوضة وربط رفع العقوبات بحجة التمكين إستهتار بمعاناة شعبنا

قـــاوم- خاص- أكد الأستاذ أيمن الششنية "أبو ياسر" الأمين العام للجان المقاومة في فلسطين , بأن تصريحات الوزير حسين الشيخ , حول سلاح المقاومة مرفوضة وطنياً , وتزيد من الشرخ على المستوى الوطني , فلا يعقل أن يتخلى شعبنا عن سلاح مقاومته , في حين لايزال الإحتلال جاثم على أرضنا ويدنس مقدساتنا .

ودعا الأمين العام للجان المقاومة , إلى إخراج سلاح المقاومة من أي تجاذبات سياسية , فهذا السلاح الطاهر محل الإجماع الشعبي الكبير , بما يمثله من حالة الردع للعدو الصهيوني وتتعلق عليه بعد الله عزوجل,  آمال شعبنا في الحرية والإنعتاق من الإحتلال الصهيوني .

وإستنكر الأستاذ أبو ياسر الششنية , ربط رفع العقوبات عن قطاع غزة بمسألة التمكين للحكومة , فهذا التصرف يكشف حجم الإستهتار بمعاناة شعبنا في قطاع غزة , وعدم المبالاة بما يلاقيه من أزمات حياتية وضيق في المعيشة بسبب الإجراءات العقابية .

وأضاف الأمين العام للجان المقاومة , بأن إنجاح المصالحة ومغادرة مربع الإنقسام إلى الأبد يحتاج إلى إرادة وطنية حقيقية , تؤمن بالشراكة والوحدة والتمسك بالمقاومة في مواجهة العدو الصهيوني , بعيداً عن عقلية التفرد والإقصاء والعمل على تقديم المصلحة الفلسطينية العليا عن المصالح الحزبية الضيقة , من أجل أن نصطف جميعاً في مواجهة المخاطر التي تتعرض لها قضيتنا الوطنية.