المفتي يدعو كافة المقدسيين لأداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

قــاوم_قسم المتابعة/دعا مفتى القدس الشيخ محمد حسين يدعو المقدسيين للتوجه للمسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة فيه بدلاً من الصلاة في مساجد القرى والأحياء المحيطة.

كما دعا، الشيخ حسين، في مؤتمر صحفي لرجال دين في القدس حول ما يجري في الأقصى كل من يستطيع الوصول من الفلسطينيين والمسلمين إلى شد الرحال للمسجد الأقصى المبارك والصلاة فيه والرباط على أبوابه.

وقال حسين:"ما يجري في القدس رسالة أن المقدسيين لن يتخلوا عن المسجد الأقصى الشعب الفلسطيني بكل مكوناته بمسلميه ومسيحيه شعب يحب الحياة و الأمن و السلام لمدينة السلام الذي غيب الاحتلال السلام عنها".

وأكد حسين، أن ما يربط المسلمين والفلسطينيين مع المسجد الأقصى هي ثوابت عقائدية فالدعوة لشد الرحال للمسجد الأقصى هي دعوى نبوية من الرسول محمد القائل " لا تشد رحال إلا لثلاث مساجد".

وشدد حسين، على رفض أي تغيير أي شكل من أشكال التغير للوضع التاريخي للمسجد الأقصى.

من جهته قال خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري إن الجمع الكبير من المرابطين والمصلين على أبواب الأقصى المبارك كان غير متوقعاً هو ما أرهب الاحتلال الذي اختلق أسباباً ليقوم بالهجوم على المصلين والاعتداء عليهم في الأمس لتفريقهم.

واعتبر صبري، أن كل هذه الأساليب والاعتداءات لن ترهب الشعب الفلسطيني ولن تثنيه عن الدفاع عن المسجد الأقصى والصلاة فيه قريباً.

عزام الخطيب مسؤول الأوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة قال إن دائرة الأوقاف أصدرت تعميما على أئمة المساجد في المدينة بعدم الخطبة الجمعة في المساجد والتوجه للمسجد الأقصى.

ومن جهة أخرى تطرق الخطيب إلى عمليات عبث وتخريب قامت بها شرطة الاحتلال والقوات الخاصة التي اقتحمت الأقصى، مشيرا إلى إن دائرة الأوقاف تسعلا لحصر كل العبث والخراب الذي جرى، ومراقبة ما يقوم به الاحتلال في المسجد الأقصى من اعتلاء الأسطح وتركيب مجسات وكاميرات و أجهزة مراقبة.

وقال:" الاحتلال سيتحمل مسؤولية كل ما قام به من تخريب في المسجد الأقصى المبارك".