الاحتلال يطرد عائلة فلسطينية من منزلها بحيفا

قــاوم_قسم المتابعة/أقدم الاحتلال الصهيوني على طرد عائلة الجيجيني الفلسطينية من منزلها بمدينة حيفا بالداخل الفلسطيني المحتل.

وذكرت مصادر محلية، أن الاحتلال الصهيوني طرد المواطنة الفلسطينية أمال الجيجيني من منزلها الذي تسكنه برفقة ابنتها وأطفالها الثلاثة.

وجاء في التفاصيل، أن نحو 50 جنديا طوقوا البيت الذي تسكنه عائلة الجيجيني، وأجبروا العائلة على إخلاء المنزل بشكل فوري وبالقوة، وقاموا بإلقاء جميع ممتلكات المنزل بالعراء، ولم يمهلوا العائلة فرصة تدبر أمورها، وذلك بناء على أمر محكمة.

وقالت الجيجيني، إن العائلة تسكن في بيت كان قد منحها إياه شخص من الناصرة، مع ابنتها وأطفالها الثلاثة (أكبرهم يبلغ من العمر 3 أعوام وأصغرهم رضيعة لا تتجاوز الـ8 أشهر) منذ فترة بعيدة، وعندما توفي مالك البيت، منذ عام مضى، تردد عليها وسيط عقارات ادعى أن البيت ملكه، وطالبها بإخلائه على الفور.

وأكدت الجيجيني "أن الوسيط قام بتزوير عقد بيع تم منذ شهور، وبناءً عليه، تقدم للمحكمة دون علمنا وحصل على أمر إخلاء، علما بأن صاحب البيت توفي منذ فترة تجاوزت العام، ويستحيل بذلك عقد صفقة بيع للبيت".