التحذير من انفجار شعبي إذا استمر الحصار على غزة

قــاوم_غزة/حذرت "هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار" من انفجار شعبي في وجه الاحتلال إذا استمر الحصار المفروض على قطاع غزة.

وقالت الهيئة في بيان صحفي "إن معادلة تشديد الحصار مع استمرار الهدوء في قطاع غزة تلفظ أنفاسها الأخيرة، والغضب الشعبي سينفجر في وجه الاحتلال، وما شاهده العدو أمس الجمعة على حدوده الشرقية رسالة مصغرة لما هو قادم مع استمرار الحصار".

وأضافت "إن استمرار الحصار وتشديد الخناق على غزة معادلة غير مقبولة من الشعب الفلسطيني وسياسة الموت البطيء لن نسمح لها بالتواصل وإن اختلفت هوية المحاصرين فالعنوان واحد وهو الاحتلال الصهيوني".

وأكدت أن واقع غزة الإنساني والحصار الخانق، وإغلاق معبر رفح، شكل كارثة حقيقية لأكثر من مليوني مواطن، وإن المجتمع الدولي يتحمل مسؤولية الصمت واللامبالاة تجاه جرائم الاحتلال وحصاره.

وأشارت إلى أن الاحتلال يتحمل المسؤولية عن حياة أسرانا الأبطال الذين يخوضون بأمعائهم الخاوية ملحمة الكرامة، وإن مسيرات اليوم هي رسالة تحذير من مغبة التعرض لحياتهم.

وحيت الهيئة جموع شعبنا الفلسطيني التي شاركت في فعاليات نذير الغضب اليوم، مؤكدة تواصل فعالياتنا الشعبية حتى إنهاء الظلم عن أسرانا ورفع الحصار عن شعبنا.