القناة الصهيونية :الحادثة شرق رفح خطيرة والوضع قابل للإنفجار

قاوم / قسم المتابعة / وصف المراسل العسكري للتلفزيون الصهيوني القناة الثانية، اوري هيلر الحادثة التي وقعت  منتصف الليلة الماضية في رفح جنوب القطاع وادت لاستشهاد فتي في ال18 من عمره بالخطيرة.

وحسب اقواله هذه المرة الحديث لا يدور عن ثلاثة شبان فلسطينيين ارادوا التسلل للكيان عبر السياج بل ان الثلاثة حاولوا زرع عبوات ناسفة، على حد زعمه لذلك قامت القوات بإطلاق قذائف المدفعية نحوهم وقيادة جيش الاحتلال فتحت تحقيقاً في الحادث .

ووفقا للمراسل فالوضع بين الاحتلال وقطاع غزة قابل للاشتعال في كل لحظة فالجيش يخشى وقوع عملية مفاجئة كبيرة من قطاع غزة ضد الاحتلال مع ذلك فضباط الشاباك وقيادة الجيش الصهيوني يقولون بأن المواجهة العسكرية مع قطاع غزة من المبكر الحديث عنها  فغزة لا تريد المواجهة حاليا على حد زعمهم.

وكان فتى قد استشهد بالأمس وأصيب آخران فجر اليوم بقصف مدفعي صهيوني شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وأفاد د.أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة بغزة ان المواطن يوسف شعبان ابو عاذرة (18 عاما) استشهد، فيما أصيب شابان آخران بجراح مختلفة بشظايا في انحاء الجسم من قبل مدفعية الاحتلال شرق رفح، وقد تم نقلهم الى مستشفى ابو يوسف النجار بالمدينة.