مسؤول في جيش الاحتلال يأمر ببناء منازل متنقلة لمستوطني "عمونا"

قاوم _ عين على العدو /

أصدر قائد المنطقة الوسطى (الضفة الغربية) في جيش الاحتلال روني نوما، أمراً عسكرياً يقضي بالشروع في بناء منازل متنقلة لمستوطني عمونا، على أراض فلسطينية مجاورة زعم أنها أملاك غائبين.

وسينقل المستوطنون اليها تمهيداً لتفكيك مستوطنة عمونا في موقعها الحالي، وبناء أخرى قريبة خلال ثمانية أشهر.

ويأتي ذلك في وقت تم فيه تأجيل التصويت في الكنيست على قانون تبييض المستوطنات الى يوم الاثنين المقبل.

من جانبهم أعلن المستوطنون في عمونا انهم سيقاومون عمليات الاخلاء، وقد أقدموا على بناء متاريس وحواجز اسمنتيه وسواتر ترابية في مداخل المستوطنة واحتجاجاً على قرار النقل، تظاهر العشرات من المستوطنين على شارع رام الله نابلس الليل الفائت وسدوا الشارع بالإطارات المشتعلة والحجارة قبل أن تُفككهم شرطة الاحتلال وتعتقل اثنين منهم.